an online Instagram web viewer
  • albrahim88
    علي البراهيم - كاتب
    @albrahim88

Images by albrahim88

قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
الجمهور عاوز كذا...
لكن في داخلك تقول: أنا من الجمهور لكن هذا البرنامج أو المسلسل لا يروق لي.
فيردون عليك: ولكنك تشاهده.
ربما البعض لا يدري أن القنوات الفضائية تمتلك عيوناً تراقب بها حجم المشاهدين.
لا يهم أن يحظى البرنامج أو المسلسل بإعجابك, المهم أنك تشاهده..
فكلما ارتفع عدد مشاهدي برنامج ما أو مسلسل ارتقع عدد المعلنين من خلاله, واستمر في العرض.. وهو ما ترمي إليه القنوات الفضائية.
واقرب مثال, باب الحارة...
القنوات الفضائية لا يهمها جودة ما تعرضه, المهم أن يرفع البرنامج أو المسلسل نسبة المشاهدة, وهي الورقة الرابحة التي تلوح بها للمعلنين وتكسب من ورائها المزيد من الدخول التي يسيل لها اللعاب.
نعم البرنامج أو المسلسل لم يرق لك لكنك ساهمت بشكل أو بآخر في استمراره.  هل وصلت الفكرة؟
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم الجمهور عاوز كذا... لكن في داخلك تقول: أنا من الجمهور لكن هذا البرنامج أو المسلسل لا يروق لي. فيردون عليك: ولكنك تشاهده. ربما البعض لا يدري أن القنوات الفضائية تمتلك عيوناً تراقب بها حجم المشاهدين. لا يهم أن يحظى البرنامج أو المسلسل بإعجابك, المهم أنك تشاهده.. فكلما ارتفع عدد مشاهدي برنامج ما أو مسلسل ارتقع عدد المعلنين من خلاله, واستمر في العرض.. وهو ما ترمي إليه القنوات الفضائية. واقرب مثال, باب الحارة... القنوات الفضائية لا يهمها جودة ما تعرضه, المهم أن يرفع البرنامج أو المسلسل نسبة المشاهدة, وهي الورقة الرابحة التي تلوح بها للمعلنين وتكسب من ورائها المزيد من الدخول التي يسيل لها اللعاب. نعم البرنامج أو المسلسل لم يرق لك لكنك ساهمت بشكل أو بآخر في استمراره. هل وصلت الفكرة؟
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
أقبّل رأس زوجتي
تبدأ الأسر في هذه الأيام بالتسوق لشراء مستلزمات العيد.
وكالعادة تخرج الأسر كلها في وقت واحد.. إلاّ ما رحم ربي.  بعض الأسر تخرج إلى السوق مع سائق العائلة, وبعضها مع رب الأسرة.
مع سائق العائلة لا توجد أي مشكلة مهمها تأخرت الأسرة في السوق أو تكررت مرات التبديل أو الترجيع..
لكن المشكلة إذا ما خرجت مع رب الأسرة, الذي يثور لأتفه الأسباب!! لا اريد من رب الأسرة أن يتفهّم ارتباك المرأة وهي تبحث بحرص عن ملابس تليق بأطفالهما, بل اريده أن يتذكر وقفتها في المطبخ (من بعد صلاة الظهر وحتى المغرب - وهي صائمة) لتعد له اشهى الاطباق في وقت يكون فيه في سابع نومة.
لا اخفيكم.. في كثير من المرات اقبّل رأس زوجتي عندما انتهي من الفطور, بل وافتح لها باب السيارة عند الذهاب إلى السوق, ومع هذا أشعر بالتقصير تجاهها.
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم أقبّل رأس زوجتي تبدأ الأسر في هذه الأيام بالتسوق لشراء مستلزمات العيد. وكالعادة تخرج الأسر كلها في وقت واحد.. إلاّ ما رحم ربي. بعض الأسر تخرج إلى السوق مع سائق العائلة, وبعضها مع رب الأسرة. مع سائق العائلة لا توجد أي مشكلة مهمها تأخرت الأسرة في السوق أو تكررت مرات التبديل أو الترجيع.. لكن المشكلة إذا ما خرجت مع رب الأسرة, الذي يثور لأتفه الأسباب!! لا اريد من رب الأسرة أن يتفهّم ارتباك المرأة وهي تبحث بحرص عن ملابس تليق بأطفالهما, بل اريده أن يتذكر وقفتها في المطبخ (من بعد صلاة الظهر وحتى المغرب - وهي صائمة) لتعد له اشهى الاطباق في وقت يكون فيه في سابع نومة. لا اخفيكم.. في كثير من المرات اقبّل رأس زوجتي عندما انتهي من الفطور, بل وافتح لها باب السيارة عند الذهاب إلى السوق, ومع هذا أشعر بالتقصير تجاهها.
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
مشاهدة الاعلانات
مشاهدة الاعلانات التجارية تدفعك للتقليد!!
ولهذا تدفع الشركات التجارية دم قلبها في سبيل الاعلان عن منتجاتها.
مثلاً: إذا ما تعلق الإعلان بأطعمة محددة فإن اساليب العرض كـ (الموسيقى والألوان والأكل بطريقة جاذبة ومشوقة) تحفزك على شراء هذه الأطعمة حتى من باب التجربة.
كذلك اعلانات شركات الاتصالات التي تصادفك اينما وجهت وجهك والتي سرعان ما تكتشف زيفها بمجرد الاشتراك في خدماتها. 
معظم الكبار يدركون حقيقة الإعلانات التجارية وما تحمله من اباطيل, لكن المشكلة في المراهقين والأطفال من الجنسين.. كيف تقنعهم؟! لاشك أن التحدث عن زيف الاعلانات التجارية باستمرار في محيط الأسرة من قبل الكبار يعطي المراهقين والأطفال مناعة ضدها.  فهل فعلتم؟  هذا هو السؤال...
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم مشاهدة الاعلانات مشاهدة الاعلانات التجارية تدفعك للتقليد!! ولهذا تدفع الشركات التجارية دم قلبها في سبيل الاعلان عن منتجاتها. مثلاً: إذا ما تعلق الإعلان بأطعمة محددة فإن اساليب العرض كـ (الموسيقى والألوان والأكل بطريقة جاذبة ومشوقة) تحفزك على شراء هذه الأطعمة حتى من باب التجربة. كذلك اعلانات شركات الاتصالات التي تصادفك اينما وجهت وجهك والتي سرعان ما تكتشف زيفها بمجرد الاشتراك في خدماتها. معظم الكبار يدركون حقيقة الإعلانات التجارية وما تحمله من اباطيل, لكن المشكلة في المراهقين والأطفال من الجنسين.. كيف تقنعهم؟! لاشك أن التحدث عن زيف الاعلانات التجارية باستمرار في محيط الأسرة من قبل الكبار يعطي المراهقين والأطفال مناعة ضدها. فهل فعلتم؟ هذا هو السؤال...
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
الإجازة طويلة
ثلاثة إلى اربعة أشهر إجازة للمعلمين والمعلمات مدة طويلة وجالبة للملل (برأي كثير منهم).
فالمعلم عندما يجلس هذه الفترة دون عمل يشعر بالملل التام, في وقت يشعر فيه أن وقته يذهب هدر.
وربما كان الأجدر بالجهات المعنية بالتوظيف, توجيه هذه الطاقة المهدرة إلى العمل والاستفادة منها في كثير من الأعمال بشكل مؤقت.
فالإجازة في مدة الخدمة تعادل سنوات ليست بقليلة...
وبحسبة سريعة.. المعلم الذي أمضى في الخدمة 35 عاماً, يكون قد تمتع بإجازة رسمية لا تقل عن 9 سنوات.
وبالخروج عن النص قليلاً: هذه الإجازة في الأصل ليست نظامية, لأن النظام (بصريح العبارة) لا يعطي الموظف الحكومي في السنة سوى 35 يوماً.
على كل حال...
لسان الحال يقول: الإجازة طويلة ومليئة بالفراغ, فهل من ملء لهذا الفراغ؟  مجرد سؤال...
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم الإجازة طويلة ثلاثة إلى اربعة أشهر إجازة للمعلمين والمعلمات مدة طويلة وجالبة للملل (برأي كثير منهم). فالمعلم عندما يجلس هذه الفترة دون عمل يشعر بالملل التام, في وقت يشعر فيه أن وقته يذهب هدر. وربما كان الأجدر بالجهات المعنية بالتوظيف, توجيه هذه الطاقة المهدرة إلى العمل والاستفادة منها في كثير من الأعمال بشكل مؤقت. فالإجازة في مدة الخدمة تعادل سنوات ليست بقليلة... وبحسبة سريعة.. المعلم الذي أمضى في الخدمة 35 عاماً, يكون قد تمتع بإجازة رسمية لا تقل عن 9 سنوات. وبالخروج عن النص قليلاً: هذه الإجازة في الأصل ليست نظامية, لأن النظام (بصريح العبارة) لا يعطي الموظف الحكومي في السنة سوى 35 يوماً. على كل حال... لسان الحال يقول: الإجازة طويلة ومليئة بالفراغ, فهل من ملء لهذا الفراغ؟ مجرد سؤال...
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
الأطباء العرب
للأسف معظم أطباء البلدان العربية غير قادرين أحياناً على تشخيص أو معالجة حالة مرضية, تبدو عند اطباء البلدان الأجنبية من البديهيات..
في وقت يضطر فيه بعض المرضى مغادرة بلدانهم إلى بلدان أخرى أجنبية بحثاً عن العلاج أو بالأحرى الطبيب الكفؤ!
وأجزم أنه لو اجرينا دراسة على الأطباء العرب لما ظهرنا بنسبة مرضية من الأطباء الذين يصنفون بأنهم اكفاء.
مشكلة معظم الأطباء العرب أنهم يكتفون بما يدرسون, في وقت تكون فيه معلوماتهم الطبية متأخرة عن آخر ما توصل إليه الطب بما لا يقل عن 7 سنوات (مدة الدراسة).
ويكفينا خجلاً أنه برغم توافر كل الإمكانيات وثورة الاتصالات وسهولة الحصول على آخر ما توصل إليه الطب في مختلف المجالات والتخصصات لا زلنا نعالج بعض مرضانا في الخارج.
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم الأطباء العرب للأسف معظم أطباء البلدان العربية غير قادرين أحياناً على تشخيص أو معالجة حالة مرضية, تبدو عند اطباء البلدان الأجنبية من البديهيات.. في وقت يضطر فيه بعض المرضى مغادرة بلدانهم إلى بلدان أخرى أجنبية بحثاً عن العلاج أو بالأحرى الطبيب الكفؤ! وأجزم أنه لو اجرينا دراسة على الأطباء العرب لما ظهرنا بنسبة مرضية من الأطباء الذين يصنفون بأنهم اكفاء. مشكلة معظم الأطباء العرب أنهم يكتفون بما يدرسون, في وقت تكون فيه معلوماتهم الطبية متأخرة عن آخر ما توصل إليه الطب بما لا يقل عن 7 سنوات (مدة الدراسة). ويكفينا خجلاً أنه برغم توافر كل الإمكانيات وثورة الاتصالات وسهولة الحصول على آخر ما توصل إليه الطب في مختلف المجالات والتخصصات لا زلنا نعالج بعض مرضانا في الخارج.
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
عادت حليمة
قبل نحو سبع سنوات تقريباً, أبان أزمة الأرز, كنت في أحد المجمعات التجارية بصدد إجراء تحقيقاَ صحفياً آنذاك..
سألت أحد المستهلكين: هل تتوقع في ظل ارتفاع اسعار الأرز تحدث مقاطعة أو استبدال الأرز بغذاء آخر؟!
قال: معظمنا لا يملك ثقافة المقاطعة (بل لا نملك ثقافة الاستهلاك اصلاً) وسنشتري كيس الأرز حتى لو بلغ سعره الـ 1000 ريال! 
والحقيقة هذا ما اردت تمريره..
البعض للأسف (بجهل) يلغى باللوم على الدولة ممثلة في وزارة التجارة عند ارتفاع أسعار بعض السلع.
والحقيقة أن الدولة تدعم الكثير من السلع (وخاصة المستوردة منها) لتصل إلى المستهلك بأسعار مخفضة.
الدولة لا مصلحة لها في رفع الأسعار, والمستفيد الأول والأخير التاجر.
كلنا يدرك أن الأسعار تخضع لآلية "العرض والطلب" فإذا ما زاد الطلب ارتفع السعر والعكس صحيح.
مثال حي: أوقفت العلاوات فانخفض معدل الطلب على الكثير من السلع الكمالية ما ادى إلى تراجع كبير في اسعارها.
عادت العلاوات, فعادت حليمة لعادتها القديمة.. فرفعت الطلب, وفي المقابل ارتفعت الأسعار.
هل رأيتم من المسئول الأول والأخير في رفع الأسعار وخفضها؟
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم عادت حليمة قبل نحو سبع سنوات تقريباً, أبان أزمة الأرز, كنت في أحد المجمعات التجارية بصدد إجراء تحقيقاَ صحفياً آنذاك.. سألت أحد المستهلكين: هل تتوقع في ظل ارتفاع اسعار الأرز تحدث مقاطعة أو استبدال الأرز بغذاء آخر؟! قال: معظمنا لا يملك ثقافة المقاطعة (بل لا نملك ثقافة الاستهلاك اصلاً) وسنشتري كيس الأرز حتى لو بلغ سعره الـ 1000 ريال! والحقيقة هذا ما اردت تمريره.. البعض للأسف (بجهل) يلغى باللوم على الدولة ممثلة في وزارة التجارة عند ارتفاع أسعار بعض السلع. والحقيقة أن الدولة تدعم الكثير من السلع (وخاصة المستوردة منها) لتصل إلى المستهلك بأسعار مخفضة. الدولة لا مصلحة لها في رفع الأسعار, والمستفيد الأول والأخير التاجر. كلنا يدرك أن الأسعار تخضع لآلية "العرض والطلب" فإذا ما زاد الطلب ارتفع السعر والعكس صحيح. مثال حي: أوقفت العلاوات فانخفض معدل الطلب على الكثير من السلع الكمالية ما ادى إلى تراجع كبير في اسعارها. عادت العلاوات, فعادت حليمة لعادتها القديمة.. فرفعت الطلب, وفي المقابل ارتفعت الأسعار. هل رأيتم من المسئول الأول والأخير في رفع الأسعار وخفضها؟
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم 
الوقاية خير من العلاج
كثير من الناس هنا يهملون صحتهم..
ولا ادري.. هل سبب الإهمال مجانية العلاج؟
 تساؤل غير منطقي!!
لكني عندما سألت العامل البنقالي: لماذا أنتم تبالغون في الوقاية بأسنانكم, رد عليّ قائلاً: "لأن علاج الأسنان في بنقلاديش مكلف".
من هنا جاء التساؤل...
على أية حال..
مستشفيات العالم برمته سواء كانت مجانبة أو التجارية لن تجد فيها العلاج الناجع 100% ناهيك عن مستشفيات العالم الثالث.
ابو قراط (أبو الطب) قال: "الشفاء نادر وتخفيف الآلام أحياناً والمواساة دائماً".
أنت تعيش هذه الحياة مرة واحدة...
فهل ستعيشها عليلاً؟ لا سبيل أمامنا سوى الاهتمام بصحتنا قدر ما استطعنا.. وقيل "الوقاية خير من العلاج".
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم الوقاية خير من العلاج كثير من الناس هنا يهملون صحتهم.. ولا ادري.. هل سبب الإهمال مجانية العلاج؟ تساؤل غير منطقي!! لكني عندما سألت العامل البنقالي: لماذا أنتم تبالغون في الوقاية بأسنانكم, رد عليّ قائلاً: "لأن علاج الأسنان في بنقلاديش مكلف". من هنا جاء التساؤل... على أية حال.. مستشفيات العالم برمته سواء كانت مجانبة أو التجارية لن تجد فيها العلاج الناجع 100% ناهيك عن مستشفيات العالم الثالث. ابو قراط (أبو الطب) قال: "الشفاء نادر وتخفيف الآلام أحياناً والمواساة دائماً". أنت تعيش هذه الحياة مرة واحدة... فهل ستعيشها عليلاً؟ لا سبيل أمامنا سوى الاهتمام بصحتنا قدر ما استطعنا.. وقيل "الوقاية خير من العلاج".
قلم سائل
يكتبها: علي البراهيم
سيلفي
لا أدري هل ينتابكم الشعور نفسه الذي اشعر به تجاه مسلسل سيلفي؟! لا أخفيكم اشعر بالغثيان.
نعم ودون مبالغة..
لا تمثيل مثل بقية الناس, ولا معالجة سليمة إلا في حلقة أو حلقتين..
والأدهى والأمر أن ناصر القصبي اراه ناصر القصبي في كل دور يكرر نفسه, ناهيك عن ادوار الاستهبال التي يقوم بها, إلى جانب أدوار الحبّيب التي يقلد فيها الممثل الكويتي عبدالحسين عبدالرضا الذي يبدو هو الاخر مراهقاً في معظم اعماله رغم بلوغه 80 عاماً.
مسلسل سيلفي يذكرني ببعض تجارنا الذين يستوردون إلى السوق المحلية بضاعة صينية رخيصة ويكسبون فيها الملايين!!
احترامي للمثل القدير الدكتور راشد الشمراني الذي قدم سلسلة راقية وهادفة من مسلسل "من الآخر" والذي (برأيي) لو أنه حظي بالدعم الحقيقي لقدم أفضل الأعمال الدرامية الخليجية على الإطلاق.
قلم سائل يكتبها: علي البراهيم سيلفي لا أدري هل ينتابكم الشعور نفسه الذي اشعر به تجاه مسلسل سيلفي؟! لا أخفيكم اشعر بالغثيان. نعم ودون مبالغة.. لا تمثيل مثل بقية الناس, ولا معالجة سليمة إلا في حلقة أو حلقتين.. والأدهى والأمر أن ناصر القصبي اراه ناصر القصبي في كل دور يكرر نفسه, ناهيك عن ادوار الاستهبال التي يقوم بها, إلى جانب أدوار الحبّيب التي يقلد فيها الممثل الكويتي عبدالحسين عبدالرضا الذي يبدو هو الاخر مراهقاً في معظم اعماله رغم بلوغه 80 عاماً. مسلسل سيلفي يذكرني ببعض تجارنا الذين يستوردون إلى السوق المحلية بضاعة صينية رخيصة ويكسبون فيها الملايين!! احترامي للمثل القدير الدكتور راشد الشمراني الذي قدم سلسلة راقية وهادفة من مسلسل "من الآخر" والذي (برأيي) لو أنه حظي بالدعم الحقيقي لقدم أفضل الأعمال الدرامية الخليجية على الإطلاق.